العثور على جثة خلف ميناء الحسيمة

تم العثور صباح اليوم الأحد 13 غشت الجاري، على جثة شخص خلف الميناء الترفيهي بالحسيمة، وهي الجثة التي رجحت مصادر أن تكون لشخص قد غرق خلال اليومين الماضيين بشاطئ سيدي ادريس بإقليم الدريوش، بسبب رياح الشرقي القوية التي تسببت في هيجان كبير للبحر وعلو الموج.

وحسب مصدر مطلع فإن جثة الهالك قد حملتها التيارات البحرية القوية من شاطئ سيدي ادريس، لخلف الحاجز الرئيسي لميناء الحسيمة، وبالضبط خلف الميناء الترفيهي، حيث المجهودات لازالت متواصلة من طرف المصالح المختصة لاستخراج الجثة من بين الصخور، بسبب رياح الشرقي القوية التي تعرفها المنطقة.

ويشار إلى أن الهاك كان قد غرق بالشاطئ المذكور، حيث ظل يصارع لأزيد من نصف ساعة من أجل البقاء، وفي غياب أي تدخل لإنقاذه، باستثناء محاولة شخصين الذين سبحوا في اتجاهه لإخراجه، لكن دون جدوى حيث ابتلعه البحر ليظهر صباح اليوم جثة تتلاعب بها الأمواج بين الصخور خلف ميناء الحسيمة.

loading...
المصدر - ألتبريس
2017-08-13 2017-08-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي