اعتقال عشرات الأشخاص على خلفية الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتهما الحسيمة وامزورن

عرفت الحسيمة وامزورن خلال اليومين الماضيين الخميس – الجمعة 10 – 11 غشت الجاري، حملة أمنية استهدفت عشرات الأشخاص بكل من الحسيمة وامزورن على هامش الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتهما المدينتان المذكورتان، بعد تشييع جثمان الناشط الراحل عماد العتابي بمقبرة إكار أزكاغ بالحسيمة.

وحسب شهود عيان فقد تم إيقاف العشرات من الأشخاص بمدينة الحسيمة، منهم شخصان يشتبه في قيامهما باحراق سيارة أمنية بكورنيش صباديا، وآخرون تم اعتقالهم بكل من أحياء أفزار وبوجيبار وحي ميرادور، حيث لازال هؤلاء قيد الحراسة النظرية بمقر الأمن الاقليمي بالحسيمة، كما أفادت مصادر متطابقة أن ما لا يقل عن 7 أشخاص تم ايقافهم واختطافهم من حي بوجيبار، مؤكدة أن لا أحد من هؤلاء ظهر له أثر منذ لحظة إيقافهم.

من جهة أخرى عرفت مدينة امزورن، وخاصة بحي بركم حملة توقيفات واختطافات طالت العشرات من النشطاء، على خلفية الاحتجاجات التي تلت تشييع جثمان عماد العتابي، حيث لازالت هذه الحملة مستمرة وتستهدف كل النشطاء الذين انخرطوا في الاحتجاجات الأخيرة.

loading...
المصدر - ألتبريس
2017-08-12 2017-08-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي