انتهاء التحقيق مع معتقلي الريف مع مطالبة الوكيل العام بإعدام الزفزافي وكافة المعتقلين

أعلن قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، رسميا، انتهاء التحقيق التفصيلي مع جميع معتقلي حراك الريف، بما فيهم القائد الميداني ناصر الزفزافي الذي سبق ورفعت جلسة التحقيق معه لمواجهته بالأدلة وأشرطة الفيديو، فيما طالبت النيابة العامة بإعمال فصول في حق عدد من المتهمين بعضها يصل إلى الإعدام.

وأفاد النقيب محمد زيان، دفاع ناصر الزفزافي أن قاضي التحقيق فاجأ الجميع بإعلانه انتهاء التحقيق التفصيلي مع كافة المعتقلين بما فيهم الزفزافي، مشيرا إلى أن قرار الإحالة سيصدر قريبا من طرف قاضي التحقيق، وأن النيابة العامة ستحدد جلسة للحكم بعد توصلها بقرار الإحالة.

وأوضح محمد زيان في اتصال مع “اليوم 24” أن الوكيل العام للملك الحسن مطار، تقدم بملتمس من 200 صفحة، يتضمن إعمال مجموعة من الفصول بقانون المسطرة الجنائية المغربية، في حق معتقلي حراك الريف.

وأضاف زيان اليوم الجمعة، أن النيابة العامة ضمنت ملتمسها في مواجهة ناصر الزفزافي قائد حراك الريف وبعض القادة كمحمد جلول وآخرون، بالفصلين 201 و202، اللذان يتضمنان أقصى العقوبات الممكنة في قانون المسطرة الجنائية، إذ يقول الأول بالإعدام، بينما يتضمن الثاني السجن المؤبد.

وعلق زيان على الأمر بأن النيابة العامة ضمنت الفصلين في الملتمس، كي تحاصر الزفزافي وباقي المعتقلين، إذا أفلتوا من الإعدام، فإن السجن المؤبد ينتظرهم.

loading...
المصدر - اليوم24
2017-08-11 2017-08-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي